القضايا الاجتماعية

يتميز البشر في طبيعتهم بقدرتهم على تكوين مجتمعات قوية تبدأ من بناء الأسرة الموجودة داخل البيت الواحد والانتقال ثانية لبناء القبيلة والعائلة الواحدة وانتقالا إلى بناء المجتمع الصغير ثم بناء الدولة ثم المجتمع الأممي ثم المجتمع الإنساني الواسع، ومما يميز المجتمع الإنساني أنه محاسب عن الذنوب الخاصة بكل فرد فيه وانفصال كل فرد فيه عن حالة المجتمع في مشاكله، وفي نفس الوقت المجتمع يقدم تعويضاته الكبيرة لأفراده بالتعاون فيما بين أفراده سواء كان ذلك في المجتمعات الصغيرة التأسيسية كالأسرة أو العائلة الصغيرة، وحتى في مجتمع الأمة الكامل كالامة العربية على سبيل المثال، وذلك ينتج عنه كثير من الحقوق والواجبات، فمن الحقوق التي يحصل عليها الإنسان من المجتمع وفتح الفرصة له لتقديم ابداعاته والنجاح في التقدم الفردي، ومن الواجبات الأساسية على الفرد للمجتمع أن يقدم بنفس الحق الذي يأخذ فيه للمجتمع، ولكن ترابط الفرد مع المجتمع يجعل عملية التواصل فيه ومعه معضلة ومشكلة في أحيان كثيرة حيث يندفع الإنسان بكل قوته ليتناغم مع المجتمع ويتواصل معه مما يدفع به إلى وقوعه في مشاكل ناتجة عن سوء فهم المجتمع له أو بسبب سوء فهمه للمجتمع.

من المشاكل الاجتماعية المشهورة الناتجة عن عدم الوعي بالحقوق والواجبات لدى كلا الطرفين هي الاهمال وعدم الثقة واللعن، بل وتصل في أحيان كثيرة إلى القتل داخل المجتمع للحصول على بعض الحقوق غير المشروعة له، وهذا ينقل عملية البحث إلى طراز أوسع وأكثر عمقا وهو العلاقة الواجب توافرها بين الفرد والمجتمع في الأحوال الاساسية للإنسان فيما يتعلق بمسائله السياسية والاقتصادية والنفسية الخاصة به، والتي تشكل في مجملها عند تعامل الفرد مع المجتمع أو المجتمع مع الفرد القضايا الاجتماعية الأساسية التي تبدأ بحق الإنسان العيش والمنتهية بحق كل إنسان في إثبات نفسه، وهذا على صعيد الفرد أما على صعيد المجتمع فهو أن يبدأ بمجتمع قادر على حماية الأفراد الذي يعيشون فيه وحتى يصل إلى القدرة على الوصول لأعلى درجات الرقي والتسامح داخل أطر ذلك المجتمع، وهذا ينقلنا للحديث عن أشهر المشاكل المتواجدة في مجتمعنا العربي والذي يمكن أن نبدأها بعلاقة الفرد مع اسرته المحيطة به وقد يستلم زمام تلكم المشاكل المشاكل النفسية الناتجة عن رغبة الأهل في جعل ابنهم خيل سباق ليحقق أحلامهم دون الاكتراث بأحلامه هو، وهذه مشكلة كبيرة، أيضا فإن من المشاكل الرئيسية التي تجعل الأمر عائقا كبيرا يمكن أن يسبب الكثير هو ظن الابن أيضا بأن المشكلة من الأهل ومحاربتهم وبالتالي حدوث تلك المشكلة التي لا ينتبه أي طرف من الأطراف لها في حين أن حلها بسيط جدا وهو التعارف بين الأهل والابن فيسمح كل طرف من الطرفين بالتعبير عن ما يجول في خاطره وعقله دون تجريح أو هجوم ويسمى هذا الحل بالحل التعارفي بأن أعرف ما تطمح إليه وأناغمه فيما أطمح إليه أنا فنخرج بحل متوافق سليم بين الطرفين، وإذا استطاع الانسان حل مشاكله المتعلقة في البيت الذي يعيش فيه فلن يجد أي مشكلة في حل المشاكل الاجتماعية مهما كبر حجمها وزادت حدتها

Advertisements

الصحححة

ماذا يقول الهرم الغذائي بخصوص أطفالنا؟

ماذا يقول الهرم الغذائي بخصوص أطفالنا؟

لا شيء أجمل وأروع من رؤية الفرحة والصحة على وجوههم الصغيرة. اللعب والقفز والضحك في كل أرجاء المنزل. إنها من أحلى أيام حياة العائلة. وهم، يحتاجون إليك أكثر مما تتخيلين. ويحتاجون أيضاً للاستمتاع بكامل نشاطهم وحيويتهم دائماً. من أجل كل هذا، علينا المحافظة عليهم ومدّهم بالغذاء السليم لضمان استمرار صحتهم وعافيتهم. في هذه المرحلة من النمو، يمكنك الاعتماد على توصيات الهرم الغذائي لأنها خير دليل لكِ. Read More

An Open Letter On ‘Right To Work’ To All Union Members And Allies

The South Lawn

To every union member and allied working person in the United States:

I hope this missive finds you well. As those of you who follow the news know, Wisconsin has become the 25th state to allow those in workplaces with unions that fall under the Wagner Act’s jurisdiction to not pay dues while still receiving the hard-fought benefits that come from a union contract. This is a terrible state of affairs, not the least of which because historical union bastion states of Indiana and Michigan preceded it in implementing similar laws. While I am confident that we will eventually reverse this development, this is not why I am writing you. I am writing you about the use of the phrase, ‘Right to Work’.

View original post 897 more words

Literary Depictions of Postmodern Blackness

The Minnesota Review

This past fall, for a class in fiction “after modernism,” I gave myself the task of writing a paper on literary depictions of postmodern blackness as they stem from Ralph Ellison’s Invisible Man (and how it figures in my own writing), but struggled to find a contemporary text that could entirely reflect the new 21st century erasure of blackness. I needed a text that would put into context the recent events that have been bombarding my own consciousness for the past few years. I wanted to find some way to talk about Trayvon Martin and how the media aftermath made me feel as a black person in America who thought herself relatively sheltered from racial encounters, but suddenly could not avoid them despite never being one of the bodies involved. I wanted to do this through the lens of someone else’s work because I needed to ground it in…

View original post 1٬830 more words

No Coups Today…

In Moscow's Shadows

"Nah, nah, he's only resting." “Nah, nah, he’s only resting.”

Putin’s continued absence from the public scene and his unexpected calling off of a meeting with his Kazakh counterpart led to a tsunami of rumour, supposition, denial and outright fantasy. He was dead. He had had a stroke. He was in Switzerland on the birth of his latest love-child. He was hiding from having to make difficult decisions between Kadyrov and the FSB. There had been or was a coup… I’ve no idea where Putin is now, and what’s his health like. Unless the Armenian president is part of a conspiracy — not impossible, but unlikely — then we do know that he (or, if you really want to follow the paranoid route, and go for a really, really unlikely possibility, a gifted mimic) had a phone conversation with Putin on Thursday 12th. A phone conversation could have been patched through from wherever, and Putin…

View original post 530 more words

This fan changed his name to Mix after Diskerud scored New York City FC’s first goal

Fusion

We have been warning you. Mix Diskerud needs to be stoppedbefore it’s too late. Only it might already be too late.

Last week, a young man made a cry for help on Twitter, casting out this hope that the new MLS season would bring his Warholian (or somebody else’s) 15 minutes:

Diskerud did his part, and now we have one too many Mixes running around.

By the time enough people catch on to what’s happening, we’ll be living in one nation under Mix, tweeting to each other in meaningless haikus. Only then, tweets and name changes will be the least of our concerns. By that point, you’ll probably start wondering why Mix Diskerud is shaping America’s foreign policy. And it will definitely be…

View original post 6 more words